دراسة: اغلبية المغاربة يعارضون الجنس خارج إطار الزواج


بحسب دراسة اجراها موقع "L’Economiste" بالتعاون مع معهد استطلاعات "Sunergia" يوم الثلاثاء, 4 فبراير 2020 حيث كشفت هذه الدراسة أن 88 ٪ من المغاربة، من مختلف الفئات الاجتماعية والمناطق في المغرب، يعارضون العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج.



وجاءت هذه الدراسة للإجابة عن سؤال جميع النشطاء من أجل الحريات الفردية وخاصة المدافعين عن تجريم العلاقات الجنسية بين البالغين الذين يوافقون عليها. اذ تم استقصاء 1000 مغربي، و9٪ من الناس لا يوافقون على الجماع ويجادلون بحجة دينية، بينما 79٪ لم يذكروا أسباب خلافهم.


ويشير المصدر ذاته إلى أن 9٪ من المغاربة يفضلون العلاقات الجنسية خارج إطار الزواج. أما بالنسبة للشباب الذين شملهم الاستطلاع والذين تتراوح أعمارهم بين 18 و24 عامًا، فإن 80٪ منهم يقولون إنهم يعارضونه، بينما 10٪ غير مبالين، و8٪ لا يمارسون الجنس خارج نطاق الزواج أسباب دينية.