نفت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي خبر طرد الفنانة المثيرة للجدل سما المصري من حفل افتتاح الدورة ال 41 الذي أقيم مساء أمس بدار الأوبرا المصرية بسبب ارتدائها الحجاب، مؤكدا أن عددا كبيرا من ضيوف الحفل حضر بغطاء الرأس ومن بينهن النجمة منى عبد الغني.


الادارة نفسها أكدت ل "نور العرب" أن إدارة المهرجان لا تتدخل في أزياء الحضور ولا تفرض أي شيء عليها، وأشار إلى أن الجهة الأمنية والجهة المشرفة على تنظيم دخول نجوم حفل الافتتاح كانت لديهم تعليمات صارمة بعدم السماح لأي فرد لا يحمل دعوات بالدخول إلى مقر المهرجان.



مؤكدا أن الواقعة لم يتم إبلاغها إلى إدارة المهرجان وإذا حدثت فسيكون السبب هو حضور سما المصري إلى حفل الافتتاح بدون دعوة تحمل اسمها، وأن الدعوات شخصية ويسمح لحاملها فقط بالمرور، وأي شخص حصل على دعوة تحمل اسم شخص آخر لم يتم السماح له بحضور حفل الافتتاح.


ودكروا أن سما المصري نفت طردها من حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي، وقالت إنها رفضت السير على الريد كاربت خوفا من السخرية للجمهور والصحافة، واحتفلت بتصدرها تريند موقع تويتر قائلة: طلعت تريند مرتين ورا بعض اهو ولسه بكره...اومال لو كنت لبست مفتوح ولا طلعت علي الريد كاربت الاماميه؟؟ دا انا مشيت من على الريد كاربت الخلفيه عشان كنت خايفه يتريقوا على حجابي.


تابعت نور العرب عبر حسابها بموقع إنستقرام: لا وأهم حاجه أن في مواقع بتقول إنه تم طردي...ع العموم انا اتعودت...تم طردي السنة اللي فاتت واللي قبلها واتطردت من الاستاد وامي طارداني من البيت والناس بيطرودني بره المطاعم وحالتي حاااله مش فاهمه هو انا جربانه ياجدعان عشان تقولوا كل شويه الناس بتطردني؟؟